- 2502 زيارة

تكريم القرآن للمرأة

قيم الموضوع
(0 أصوات)

تكريم القرآن للمرأة

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم ، نركز في هذه المقالة فقط على بعض الإشارات القرآنية في مجال تكريم المرأة وكيف أشار القرآن الكريم إلى ذكائها وفطنتها وصبرها وقوة إيمانها ففضلا عن ذكر مريم وزوجة فرعون فالإشارات القرآنية إلى مكانة المرأة في القرآن كثيرة نذكر منها على سبيل الاختصار ما يلي:

 

**أخرج أحمد والنسائي والطبراني عن أم سلمة رضي الله عنها قالت"قلت للنبي صلى الله عليه وسلم: ما لنا لا نذكر في القرآن كما يذكر الرجال؟ فلم يرعني منه ذات يوم إلا نداؤه على المنبر وهو يقول: يا أيها الناس إن الله يقول : { إن المسلمين والمسلمات والمؤمنين والمؤمنات والقانتين والقانتات والصادقين والصادقات والصابرين والصابرات والخاشعين والخاشعات والمتصدقين والمتصدقات والصائمين والصائمات والحافظون فروجهم والحافظات والذاكرين الله كثيرا والذاكرات أعد الله لهم مغفرة وأجرا عظيما.} [ الأحزاب : 35 ]

وروى الترمذي مثل ذلك عن أم عمارة رضي الله عنها

 

**وأثبت القرآن للمرأة فراسة عندما تحدث عن ابنتي شعيب عليه السلام وقصتهما مع موسى عليه وعلى نبينا الصلاة والتسليم حين قالت واحدة منهما لأبيها { يا أبت استأجره إن خير من استأجرت القوي الأمين} [القصص : 26] فحملته الغيرة أن قال: وما يدريك ما قوته؟ وما أمانته؟ قالت: أما قوته: فما رأيت منه حين سقى لنا، لم أر رجلا قط أقوى في ذلك السقي منه حين سقى لنا: وأمانته: فإنه نظر حين أقبلت إليه وشخصت له، فلما علم أني امرأة، صوب رأسه ولم يرفعه، ولم ينظر إلي حين أقبلت إليه، حتى بلغته رسالتك. فقال لي: امشي خلفي وانعتي لي الطريق، فلم يقل هذا إلا وهو أمين

 

قال عبد الله بن مسعود: أحسن الناس فراسة ثلاثة؛ العزيز حين تفرس في يوسف فقال: "عسى أن ينفعنا أو نتخذه ولدا" وبنت شعيب حين قالت لأبيها في موسى "استأجره إن خير من استأجرت القوي الأمين" [القصص: 26]، وأبو بكر حين استخلف عمر.

 

**كما اثبت القرآن للمرأة حسن الحيلة عندما قالت أخت موسى عليه السلام { هل أدلكم على أهل بيت يكفلونه لكم وهم له ناصحون، فرددناه إلى أمه كي تقر عينها ولا تحزن }

وذلك بعد أن أصبح فؤاد أم موسى فارغاً كما قال تعالى : {وأصبح فؤاد أم موسى فارغا إن كادت لتبدي به لولا أن ربطنا على قلبها لتكون من المؤمنين، وقالت لأخته قصيه فبصرت به عن جنب وهم لا يشعرون، وحرمنا عليه المراضع من قبل فقالت هل أدلكم على أهل بيت يكفلونه لكم وهم له ناصحون، فرددناه إلى أمه كي تقر عينها ولا تحزن ولتعلم أن وعد الله حق ولكن أكثرهم لا يعلمون، ولما بلغ أشده واستوى آتيناه حكما وعلما وكذلك نجزي المحسنين} [ القصص : 10 – 13 ]

فردت بذلك الوليد إلى أمه الوالهة بلباقتها.

 

**وقد أثبت القرآن للمرأة كياستها و بعد نظرها في إدارة الأمور وأخذها بالشورى فهماً وتطبيقاً وذلك بقوله تعالى عن " بلقيس "ملكة سبأ : { قالت يا أيها الملأ أفتوني في أمري ما كنت قاطعة أمرا حتى تشهدون} [ النمل : 32 ] فلما أيقنوا بسلامة تصرفها وحسن تدبيرها مضت في بعد نظرها قائلة : {وإني مرسلة إليهم بهدية فناظرة بم يرجع المرسلون} [ النمل : 35 ]

قال القرطبي : قوله تعالى: "وإني مرسلة إليهم بهدية" هذا من حسن نظرها وتدبيرها؛ أي إني أجرب هذا الرجل بهدية، وأعطيه فيها نفائس من الأموال، وأغرب عليه بأمور المملكة: فإن كان ملكا دنيويا أرضاه المال وعملنا معه بحسب ذلك، وإن كان نبيا لم يرضه المال ولازمنا في أمر الدين، فينبغي لنا أن نؤمن به ونتبعه على دينه

ثم وفقت في نهاية الأمر لطريق الهداية فقالت : { قَالَتْ رَبِّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي وَأَسْلَمْتُ مَعَ سُلَيْمَانَ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ } [ النمل : 44 ] .

وفي الحقيقة فإن الإشارات من القرن والسنة والتاريخ الإسلامي توضح بجلاء مكانة المرأة في الإسلام وما ذكرناه ليس إلا القليل من الكثير والغيض من الفيض وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

 

 

 

Top