Super User Written by  يناير 20, 2009 - 2014 زيارة

مديرة WHO: غزة في انتظار أمراض فتاكة بعد تحطم أنابيب الصرف الصحي

مديرة WHO: غزة في انتظار أمراض فتاكة بعد تحطم أنابيب الصرف الصحي

جنيف (رويترز) - قالت مارجريت تشان المدير العام لمنظمة الصحة العالمية يوم الاثنين19 يناير 2009 إن الهجوم الاسرائيلي على قطاع غزة ترك الفلسطينيين بالقطاع عرضة لانتشار أمراض وحذرت من مخاطر صحية شديدة ستظل قائمة بعد اي اتفاق لوقف اطلاق النار.

وعبرت تشان في كلمة لها عن "القلق العميق" ازاء تعطل عمليات التحصين وغيرها من اجراءات الرعاية الصحية في القطاع كثيف السكان.

وقالت انه لا يوجد حاليا سوى 2000 سرير بمستشفيات تخدم 1.5 مليون نسمة في قطاع غزة وان كثيرا من المستشفيات وعيادات الرعاية الاولية التي تخدم المدنيين تضرر بشدة أو دمر

وقتل نحو 1300 فلسطيني في الهجوم الذي بدأ في 27 ديسمبر كانون الاول. وأعلنت كل من اسرائيل وحماس بشكل منفصل وقفا لاطلاق النار يوم الاحد لانهاء 22 يوما من المعارك.

وتقول اسرائيل انها فقدت عشرة من جنودها اضافة الى ثلاثة مدنيين.

وقالت تشان في كلمتها أمام المجلس التنفيذي لمنظمة الصحة العالمية "نرى حاليا للاسف أوضاعا مثالية لانتشار امراض" مشيرة الى مخاطر صحية ناجمة عن تحطم أنابيب الصرف الصحي وقلة مياه الشرب وتراكم أكوام القمامة بالشوارع.

والكوليرا من بين الامراض الفتاكة التي يمكن أن تنتشر بسهولة في مثل تلك الظروف.

وقالت تشان ان الحاجات الطارئة للجرحى اربكت قدرة المنشات الصحية على معالجة مرضى السرطان والقلب والبول السكري علاوة على الحوامل اللائي يفتقرن حاليا الى أسرة بالمستشفيات من أجل الولادة الامنة.

واضافت "ينبغي أن نقلق بشدة بشأن صحة سكان غزة المدنيين."

ودعت تشان أيضا الى توفير ممرات امنة لاجلاء الجرحى ذوي الاصابات الخطيرة من القطاع وتعزيز الحماية للعاملين بالقطاع الصحي والمستشفيات وسيارات الاسعاف والمساعدات الانسانية.

 

 

Top